This is a sample notification!

التعريف بالتوعية البيئية

القائمة الفرعية

إدارة التوعية البيئية

اهتمت حكومة خادم الحرمين الشريفين بتحقيق التنمية المستدامة في دولها والرقي برفاهية المواطن بتحقيق السلامة والمحافظة على الموارد الطبيعية والبيئية، ومن هذا المنطلق عمدت على تبني كل ما هو متاح و يمكن أن يحسن ويرتقي بالإدارة البيئية ويدعم التنمية المستدامة، باعتبار أن التكامل في المجال البيئي واستنهاض الوعي العام بأهمية الحفاظ على سلامة البيئة وتبني السياسات التي من شأنها الوفاء بمستلزمات التنمية المستدامة مطلب لتحقيق التنمية المستدامة. وتبنت التوعية البيئية لجميع أفراد المجتمع السعودي باعتبار التوعية من أهم العوامل التي تساعد على مواجهة المشاكل البيئية وإحدى أنجع الطرق لمواجهتها وتخفيف الضغوط الاجتماعية والاقتصادية على الموارد البيئية والطبيعية وتحقيق التنمية المستدامة.
كما اعتمدت حكومة خادم الحرمين الشريفين رفع الوعي البيئي بين كافة شرائح المجتمع السعودي نهج استراتيجي في إطار التدابير التي تحقق التنمية المستدامة، وارتأت أن النشاط الرياضي مدخل أساسي للتوعية البيئية لفئة الرياضيين والجماهير والمشجعين وهي من الفئات المستهدفة بالتوعية البيئية وتأصيل المبادئ الداعمة للتنمية المستدامة.
وحققت التوعية البيئية في المملكة الكثير من النجاح منذ بداية انطلاقة اعمال الوعي البيئي والتنظيم المؤسسي للأجهزة البيئية بالمملكة خلال بدايات ثمانينات القرن الماضي. حيث انتهجت التوعية البيئية العديد من الوسائل والأدوات والوسائط الاعلامية والتربوية المتاحة آن ذاك للتوعية والاتصال والإعلام البيئي والتي تمكنت من الوصول الى فئات مستهدفة كثيرة من المجتمع السعودي كالطلاب والشباب وبشكل محدود المجتمع المحلي.
إن تقديم وتقييم جهود المملكة في نشر الثقافة والتربية البيئية في اطار نشر التوعية والمواطنة البيئية من خلال الإعلام والاتصال والتربية والتعليم في السعودية يحتاج الى تضافر وتنوع وثراء الجهد المبذول من قبل المنظومة الاجتماعية والتي اشترك بها القطاع الحكومي والقطاع الخاص وبعض مؤسسات المجتمع المدني، وهنالك العديد من البرامج والمشاريع والمبادرات التي تم ويتم حالياً تنفيذها في سياق الثقافة والاتصال والتوعية والمواطنة البيئية والروابط المتداخلة بين مفاهيم مكونات ومخرجات هذه البرامج والمبادرات والتي بنيت عليها.

تعاريف     
الوعي البيئي :
هو الإدراك لدى افراد المجتمع بأهمية المحافظة على البيئة ومكوناتها ومنع تلوثها وترشيد استخدام مواردها والتصدي للمخاطر التي قد تتعرض لها، من أجل سلامة وصحة الفرد والمجتمع لضمان استدامة التنمية والحياة الطيبة للأجيال الحالية والقادمة.

التوعية البيئية :
هي تعميم وتعميق المعارف البيئية في أوساط المجتمع وتحفيزهم للمساهمة والمشاركة الفردية والجماعية في حماية البيئة وصون مواردها والتقليل من المخاطر البيئية المحتملة من السلوكيات غير السليمة بيئياً.

التربية البيئية :
هي العملية المنظمة لتكوين القيم والاتجاهات والمهارات اللازمة لفهم العلاقة التي تربط الإنسان وحضارته بالبيئة، لاتخاذ القرار المناسب لحل المشكلات البيئية القائمة والعمل على منع ظهور مشكلات بيئية حديدة.

التداخل بين التربية والتوعية البيئية :
المراقب لممارسات أعمال التربية والتوعية البيئية بالمملكة العربية السعودية يصعب عليه من الناحية التطبيقية العملية فك الارتباط بين التوعية والتربية في المجال البيئي فالتوعية البيئية توفر المعارف الضرورية لفهم العلاقة بين المكونات البيئية والاجتماعية، وهي تؤدي لتكوين المدارك والقيم والاتجاهات لدى الافراد والجماعات وبالتالي تحدد السلوك (الإيجابي) وهو الهدف للعملية التربوية. ​​​

| آخر تعديل 11 ربيع الثاني 1437 هـ
عدد القراءات 3222 قراءة

القائمة الفرعية